الرئيسيةالبوابة**س .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 توبة شاب مجاهد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خاشعة
عضو مبدع
عضو مبدع
avatar

عدد الرسائل : 53
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 11/08/2007

مُساهمةموضوع: توبة شاب مجاهد   السبت سبتمبر 29, 2007 10:22 pm


توبة شاب مجاهد



أبو ثابت شاب عرف الله ، فطلق حياة العربدة والفجور، وانطلق إلى أفغانستان ليروي ببعض دمه أرض البطولة والفداء ، يروي قصة توبته فيقول . "كنا مجموعة من الشباب لانعرف للوقت أهمية ولا للحياة هدفا أكثر من أن نعيشها يوما بيوم ، وساعة بساعة، ويشاء الله ، ويسبقنا قريب وهو ابن خالتي سالم - إلى الله ، ثم إلى الجهاد . ومكث هناك ماشاء الله أن يمكث ، ثم عاد. عاد سالم من الجهاد شخصا آخر، وأصبح محل احترام الجميع في العائلة وبين الأ صدقاء . وجاء يزورنا مرة، وتحدث إلينا عن الجهاد وفضائله ، وحض والدتي وجدتي على التبرع من ذهبهما للجهاد، وكان كلامه مقنعا . . وبالفعل تبرعتا بالذهب . أما أنا فأخرجت مائة ريال كانت في جيبي ، وقلت : ياسالم ' ليس عندي غيرهذه المائة ، فخذها للمجاهدين ، فرد علي بهدوء : "لا . . أنت تتبرع بنفسك لابمالك ، أنت تذهب إلى الجهاد إن شاء الله . . . ". نظرت إلى والدتي ، وقلت : أذهب ، إذا وافقت الوالدة . . وكانت المفاجأة أنها وافقت ، وبحماس شديد. . ومن ذلك اليوم بدأت رحلتي إلى ، ورافقت سالما ، وتعرفت معه على المساجد وحلق العلم ، والطريف أن علاقتي بالوالدة تحسنت عما كانت عليه زمن المعصية، فبعد أن يئست مني في الماضي ، وأراحت نفسها بعدم الاهتمام بسفري وغيابي ، أصبحت الآن تقلق عندما أتأخر، وتحب أن تجلس معي لتتحدث ، هناك عرفت معاني جديدة لعلاقة الأم بابنها . وانطلقت إلى أفغانستان . . وهناك ، وفوق رمال صحراء قندهار الدافئة، تذكرت البر حول مدينة الدمام حيث تعودت أن أقضي أمسيات طويلة مع الشباب . كما ذكرني منظر اللهب الذي تحدثه صواريخ وقذائف الشيوعيين ، بمنظر اللهيب المتصاعد من آبار النفط حول مدينة الدمام. ولكن الفـارق كبـير. . رأيت مدافـع الشيوعيين وقـذائفهم وهي تنهال على المجـاهدين العزل إلا من بعض الأسلحة الخفيفة، فيستقبلونها وهم يرددون : "الله
الله أكبر، هكذا فلتكن الأمهات . أكبر" ، وكل واحد منهم قد استعد للقاء الله في جنة عرضها السموات والأرض ، وسحق أولئك الشيوعيين الملحدين . قي تلك اللحظات ، فوجئت بصورة عديدة من حياتي وهي تتسارع أمامي كان أوضحها وجه والدتي الحبيبة وهي تودعني . . صورة إخواني . . منزلنا بالثقبة. عدت قليلا إلى الوراء لأتذكر الرحلات المشبوهة إلى شرق اسيا ومادون ذلك . . صوركثيرة مؤلمة رأيتها أمامي . . فتساءلت : هل سيغفر الله لي ؟ أرجوذلك " . هذه قصة "أبو ثابت " مع الهداية ، وهكذا تحيا الأمة الميتة بالجهاد في سبيل الله ، وهكذا تتحول النفوس المنهزمة إلى نفوس حرة أبية حينما تدب فيها روح الجهاد في سبيل الله .

_________________
في نبـع شـرعـتنا الـنقـي كـفـاية طـــابـت لنـــا ولـغيـرنـا ســــقيــاه
أنظل نركض في المهانة والهــدي روض يـنـاديـنـــــا إلـــــيه شــــذاه ؟
انـظـل نقــتات الأســاطــير الــتي ضــلت، وفــينا شــرعــنا وهــداه ؟
أنظل نســتهـدي بفــكــرة ملحــد شاهت وجوه الملحدين وشاهــوا ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
رئيس المنتدى
رئيس المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 734
العمر : 36
Localisation : مصر (القاهرة)
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: توبة شاب مجاهد   السبت أكتوبر 06, 2007 4:09 pm

جزاكى الله خير(( اللهم ثبت جميع المسلمين على الحق))

_________________

www.design.km22.0lx.net/vb" target="_blank" rel="nofollow">http://redirect.alexa.com/redirect?www.design.km22.0lx.net/vb
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamfuture.ahlamontada.com
خاشعة
عضو مبدع
عضو مبدع
avatar

عدد الرسائل : 53
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 11/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: توبة شاب مجاهد   السبت أكتوبر 06, 2007 10:49 pm

مشكور اخى على المرور

_________________
في نبـع شـرعـتنا الـنقـي كـفـاية طـــابـت لنـــا ولـغيـرنـا ســــقيــاه
أنظل نركض في المهانة والهــدي روض يـنـاديـنـــــا إلـــــيه شــــذاه ؟
انـظـل نقــتات الأســاطــير الــتي ضــلت، وفــينا شــرعــنا وهــداه ؟
أنظل نســتهـدي بفــكــرة ملحــد شاهت وجوه الملحدين وشاهــوا ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
توبة شاب مجاهد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الادبي :: قصص و حكايات-
انتقل الى: